• فحص اللياقة البدنية
  • منصة الابتكار
  • طلب الإلتحاق - لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة فقط
نبذة عن الكلية لمحة تاريخية

لمحة تاريخية

نشأة كلية الشرطة:


تعتبر كلية الشرطة المؤسسة التدريبية العليا التي تتولي عملية إعداد و تأهيل ضباط الشرطة.

أنشئت كلية الشرطة في دولة الإمارات العربية المتحدة بموجب القانون الاتحادي رقم (1) لعام 1985 و الذي حدد مدة الدراسة و التدريب بسنتين دراسيتين يحصل بعدها الطالب المرشح على درجة الدبلوم في علوم الشرطة.  و قد تخرج وفق هذا النظام خمس دفعات من الطلبة المرشحين، و بلغ عدد الخريجين (567) طالبا مرشحا.

وبصدور القانون الاتحادي رقم (5) لعام 1992 تم تطوير منهاج الدراسة و التدريب في الكلية، حيث أصبحت مدة الدراسة أربع سنوات يسبقها فصل تأسيسي لإعداد الطالب بدنيا و نفسيا.

وتقوم الدراسة الأكاديمية على نظام الساعات المعتمدة و الذي يقوم على توزيع المساقات على ثمانية فصول دراسية.  يتألف كل فصل من ستة عشر أسبوعا و يبلغ عدد الساعات المعتمدة في كل فصل ثماني عشرة ساعة معتمدة.  و يحصل الطالب المرشح بعد اجتيازه متطلبات التخرج بنجاح على درجة الليسانس في العلوم القانونية و الشرطية.

كما تم تطوير منهاج الدراسة و التدريب للدارسين من خريجي الجامعات لتصبح مدة الدراسة عاما دراسيا كاملا.  يمنح من يجتازها بنجاح دبلوم العلوم الشرطية و يهدف هذا النظام إلي إعداد و تأهيل حملة المؤهلات الجامعية في التخصصات التي تحتاجها الوزارة للعمل كضباط متخصصين في قوة الشرطة و الأمن.

وبموجب القانون الاتحادي المشار إليه سابقا، تم إنشاء معهد تدريب الضباط باعتباره إدارة من إدارات الكلية، ليتولى مسؤولية تدريب و تنمية قدرات ضباط الشرطة على مستوي الدولة، و رفع كفاءتهم، و زيادة معارفهم و صقل خبراتهم و مهاراتهم في مختلف مجالات العمل الأمني التخصصية و العامة من خلال إعداد البحوث و الدراسات الشرطية و القانونية و عقد الندوات العلمية و يعتبر المعهد صرحا علميا شامخا، و رافدا جديدا في مجال تنمية العنصر البشري و ربط التدريب بالبيئة المحلية، و متابعة المستجدات من العلوم و المعارف على الساحة العالمية.

وبدأت الدراسة الأكاديمية بنظام الانتساب لخريجي الكلية من الضباط الحاصلين على الدبلوم و ذلك لاستكمال متطلبات التخرج و الحصول على درجة الليسانس في العلوم القانونية و الشرطية و قد انتهت في يونيو 1997 حيث حصل ما يقارب (180) ضابطا على درجة الليسانس.  و في سبتمبر 2001 فتح باب الدراسة بنظام الانتساب مرة أخري للضباط الذين لم يستكملوا متطلبات الحصول على درجة الليسانس في العلوم القانونية و الشرطية.  و قد التحق (80) ضابطا من ضباط الشرطة بالدراسة.

وبموجب القانون الاتحادي رقم (31) لسنة 2005 و تعديل مسمي الشهادة لتكون بكالوريوس العلوم الشرطية و العدالة الجنائية، و الأخذ في تدريس المناهج بنظام الحقائب التدريبية و هو النظام المعمول به حالياً.

حقوق وسياسات

آخر تحديث للبوابة الاثنين 28 يونيو 2021