• فحص اللياقة البدنية
  • منصة الابتكار
  • طلب الإلتحاق - لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة فقط
عـن كلـيــــــة الشــــــرطـة نبــذة عـن بـرنامـج بكالوريــوس علــوم شـرطية تطبيـقيـة

نبذة عن برنامج بكالوريوس علوم شرطية تطبيقية

تطرح كلية الشرطة برنامج بكالوريوس علوم شرطية تطبيقية معتمد من وزارة التربية والتعليم، ويستهدف البرنامج خريجي الثانوية العامة لتأهيلهم ليصبحوا ضباط شرطة بوزارة الداخلية، وتبلغ مدة البرنامج ثلاث سنوات، ويتألف من 136 ساعة معتمدة، ويتضمن مساقات في العلوم الشرطية والقانونية والإدارية والتعليم العام بالإضافة إلى مساقات الرياضة والتدريب الشرطي مع وجود مساقات للتطبيق العملي في مختلف إدارات وزارة الداخلية، ويغطي البرنامج المهارات والمعرفة الشرطية المطلوبة لتحقيق رؤية ورسالة كلية الشرطة التي تنبثق من رؤية ورسالة وزارة الداخلية، ويعمل أيضاً البرنامج على تزويد الطلبة بالكفاءات الأساسية والكفاءات القيادية المعتمدة لدى وزارة الداخلية، علماً بأن لغة التدريس هي اللغة العربية مع اهتمام خاص بتنمية مهارات اللغة الإنجليزية لدى الطلبة بما يتماشى مع متطلبات التخرج من الكليات المدنية المماثلة. 

 

يتألف برنامج بكالوريوس العلوم الشرطية التطبيقية من 136 ساعة معتمدة موزعة على 91 مساقاً علمياً وتدريبياً وعملياً على النحو التالي:

 

112 ساعة معتمدة للمساقات العلمية والتطبيق العملي

56 ساعة للعلوم الشرطية

18ساعة للعلوم القانونية

32 ساعة للتعليم العام

6 ساعات للتطبيق العملي

 

24 ساعة معتمدة للمساقات التدريبية

18 ساعة للتدريب الشرطي

6 ساعات للرياضة

 

حُددت ستة أهداف رئيسية للبرنامج وهي:

1- إنشاء جيل جديد من ضباط الشرطة يواكب التقدم والتحديات لضمان أمن واستقرار الدولة.

2- إعداد ضباط شرطة مؤهلين بأحدث العلوم التطبيقية الشرطية.

3- تسليح خريج كلية الشرطة بالمهارات التكتيكية الذاتية والمساندة لتحقيق الأمن والاستقرار.

4- ترسيخ الكفاءات الأساسية والقيادية لوزارة الداخلية في خريجي كلية الشرطة.

5- تمكين خريجي كلية الشرطة من صنع قرارات ذكية وفعالة وكفؤة تركز على حل المشكلات واستشراف المستقبل.

6- قيادة الذات في الارتقاء بمعايير المثل العليا لإبراز شكل ومضمون القدوة الحسنة.

بناء على أهداف البرنامج، تم تصميم وإسقاط ثمانيةمخرجات تعليمية مستهدفة، وتتمثل في امتلاك خريج بكالوريوس العلوم الشرطية التطبيقية المقدرة على:

1- التفكير الإيجابي والإبداعي:

حيث يحلل المعلومات بدقة، ويقيم المعلومات في الوقت المطلوب، ويصف الإشكاليات المجتمعية، ويحدد أسباب المشكلة الرئيسة، ويحل المشكلات بطرق إبداعية.

2- العمل الجماعي والقيادي:

حيث يساعد في بناء مجموعات العمل، ويشارك في العمل الجماعي، ويؤدي أدوار قيادية، ويظهر مهارة في تكوين العلاقات الاجتماعية، ويتفاعل عند تكوين العلاقات الشخصية.

3- إدارة الذات والتعلم المستمر:

حيث يقيم ما تعلمه، ويعمل باستقلالية، وتتصف سلوكيات عملة بالإيجابية، ويتعلم مهارات جديدة.

4- الهوية الوطنية وإدراك المتغيرات العالمية:

حيث يقدر التراث الثقافي والفكري الإماراتي، يحلل المعضلات الأخلاقية، ويتخذ قرارات صحيحة في المعضلات الأخلاقية، ويستنتج أثر المتغيرات العالمية على المجتمع، ويربط العلاقات المتبادلة بين مختلف الثقافات.

5- مهارات استخدام الرياضيات في اتخاذ القرارات:

حيث يطبق الأدوات التحليلية العددية لحل المشاكل المهنية، ويستخدم الأساليب الحسابية لتحليل المعلومات، ويقيس المواقف الأمنية باستخدام الإحصائيات البيانية.

6- الاتصال اللغوي والمعلومات:

حيث يستقبل المعلومات بأكثر من لغة، ويجمع المعلومات من مصادر مختلفة، ويقرأ محتوى الرسائل اللغوية، ويصنف المعلومات طبقاً لمحتواها، ويقيم المعلومات وفقاً لأهميتها، ويستخدم القنوات المناسبة لنقل المعلومات، ويرسل المعلومات بوضوح.

7- الاستخدام الأمثل للتكنولوجيا:

حيث يقيس أثر التكنولوجيا على الأفراد والمجتمع، ويستخدم التكنولوجيا بشكل فعال، ويهتم بالضوابط المجتمعية عند استخدام التكنولوجيا.

8- المهارات الشرطية

حيث يبدى القدرة على اكتشاف الجريمة، ويستخدم المعلومات الأمنية، ويُفعل استخدام الأدلة الجنائية، ويطبق لوائح السلامة المرورية، وينشر الثقافة المرورية، ويقيس الرضا المجتمعي، ويخدم المتعاملين باحترافية، ولديه الاستعداد البدني والذهني، يثمن الابتكار في العمل الشرطي، ويطبق أساليب الإدارة، ويدير العمليات بفاعلية، وينظم مسرح الجريمة بكفاءة، وينفذ نصوص القانون، ويستخدم أنظمة الوزارة الإلكترونية، ويطبق ضوابط منع الجريمة، ويستجيب للأحداث الأمنية بفعالية، ويتحمل مسئولية حماية المجتمع، ويطبق القانون بحيادية، ويميز نجاح العمل الشرطي بمنع الجرائم، ويقدر استخدام القوة المناسبة وفقاً للموقف.

حقوق وسياسات

آخر تحديث للبوابة الخميس 08 أبريل 2021